عاجل
مجتمع

عمر جيد  رئيسا  جديدا للمجلس الإقليمي  للسياحة بافران

إفران-عبد الصمد تاج الدين

السبت02دجنبر2023-18:51

خلال الجمع العام المنعقد يوم الخميس 30 نونبر 2023  بإجماع  المهنيين المنتسبين للنسيج  السياحي بإقليم افران  على اختلاف  أصنافه وتلويناته ،جرى تزكية  عمر  جيد  خلال  أشغال الجمع العام  المنظم بأحد أفخم الفنادق بافران  من طرف   45  من أصل 68   من  المهنيين  الحاضرين  أصحاب المؤسسات السياحية  المتواجدة  بالاقليم  والتي  ضمت ثلة من  أسماء  الفعاليات الوازنة  والمعروفة لدى المنتظم  السياحي الوطني، فضلا عن مجموعة أخرى  من الشباب الواعد من الجيل  الصاعد  المهتم  بالمقاولات  السياحية الصغيرة  والمتوسطة .

كما حضر هذا الجمع الذي مر في أجواء  مهنية واحترافية  عالية،  ممثلوا كل من عامل  إقليم افران و مجلس الجهة والمجلس الإقليمي  ومندوبة  وزارة السياحة ورؤساء الجماعات الترابية والمجتمع المدني .


وعرفت  أشغال  الجمع  العام الذي انعقد على مرحلتين  ،جلسة أولى ،تمت في اطار جمع غير عادي ، جرت  خلاله المناقشة والمصادقة على النظام الأساسي الجديد للجمعية بعد تعديله  وملائمته طبقا للقوانين والمقتضيات الجاري بها العمل  مع تضمينه كل ما يتعلق  بتصنيف المكاتب المصغرة لمختلف الهيآت الأربع  المشكلة للمجلس les  quatre  collèges »  «  قبل  أن  يتم المرور فيما  بعد الى الجمع العام العادي المعلن  حيث تمت المصادقة  بالاجماع على  التقرير الادبي وانتخاب الرئيس الجديد  للمجلس مع تخويله  صلاحية  تشكيل مكتبه وهياكله ، كما تم بالمناسبة عرض شريط  مصور بطريقة احترافية يبرز بعض المواقع السياحية التي تزخر بها المنطقة.

وذكر التقرير الأدبي الذي تلاه  الكاتب العام ، أن المجلس  الإقليمي للسياحة  بافران ، تم انشاؤه  بتاريخ  14 ابريل 2010 ، ومنذ ذلك الحين  وهو يعتمد  على اقتسام العضوية  بين المرشدين السياحيين  وأرباب  مؤسسات الايواء  السياحي المصنف  دون اشراك باقي  الفعاليات النشيطة الأخرى ،حيث  ابرز  ذات التقرير مجموعة من الاكراهات  والنقائص التي حالت دون اشتغال المجلس بشكل فعال ،ما  أخر عليه فرص التدخل للارتقاء  بالمجال السياحي  للمنطقة ، مبرزا أن غياب الدعم المالي والانتماء والاشتغال  مع مجالس جهوية  متفرقة  بين فاس  ومكناس في اطار  النظام القديم ، وعدم  توقيع  شراكات  مع  متدخلين  في القطاع لتوفير مداخيل  مالية قارة  ،كانت سببا رئيسيا يقول التقرير الادبي لعدم  اعداد أي تقرير مالي ومحاسباتي  في هذا الباب، لذلك  كان ضروري اعادة الهيكلة  لمضامين النظام الأساسي  وجعله  أكثر ملائمة  ومرونة  للاشتغال  بشكل افضل  .  

وعبر عمر جيد  الرئيس الجديد  للمجلس الإقليمي للسياحة بإفران عقب انتهاء  أشغال الجمع العام المنظم بفضاء أحد افخم  الفنادق  بالمدينة ، عن شكره  وامتنانه  للثقة التي  حظي بها من طرف  مكونات القطاع السياحي بافران، مبرزا تفاؤله الكبير لمستقبل السياحة  بالاقليم  من خلال المساهمة  بتجربته التي راكمها  كمستثمر مهني في القطاع الى جانب  باقي المتدخلين .

داعيا في نفس الوقت الجميع  ،إلى تظافر الجهود للانخراط  في خطة مشروع  عمل كبير و شمولي ، يروم اعتماد  هيكلة إقليمية سياحية  جديدة ،تعنى بتنمية المنطقة وإعطائها الحق الذي تستحقه وإخراجها من تلك السياحة النمطية والموسمية التي تقتصر فقط  على الاستمتاع  بالطبيعة  والثلوج  والوديان  والبحيرات ،نحو إحداث  مناطق سياحية حديثة وبمواصفات  دولية  سيتم الاشعاع  والتسويق لها عب التقنيات والمنصات الحديثة والمتطورة لتعزيز جاذبيتها والترويج  للمؤهلات السياحية  التي تزخر بها .

كما سنعمل يقول “جيد”، وفي ظل انتظارات المواعيد  الرياضية الكبرى  التي ستحتضنها  بلادنا   كتنظين  كأس افريقا  2025 وكاس العالم  2030 ، على الارتقاء بالبنيات التحتية الرياضية لما لهذا الجانب من دور في تنمية السياحة على اعتبار موقع المنطقة  الاستراتيجي  كمدينة  ايكولوجية  تستقطب  الرياضيين بكل أصنافهم.

علما ان اهم الخصائص التي تميز منطقة افران عن غيرها هي  كونها منطقة جبلية وأرضية خصبة لممارسة مختلف الرياضات خلال معظم فترات السنة، فضلا عن مناخها البارد شتاء والمعتدل صيفا والمناسب لإقامة المعسكرات والتربصات التدريبية  في أجواء وفضاءات هادئة  غنية بالهواء النقي و بعيدا عن صخب و ضجيج المدن الكبرى.

زر الذهاب إلى الأعلى