عاجل
رياضة

أبوظبي تطلق أسبوع النزال في البرازيل وتؤكد ريادتها مشهد تنظيم أقوى بطولات الرياضات القتالية في العالم

صدى المغرب – أبو ظبي

الثلاثاء 27 فبراير 2024 – 20:09

أعلنت شركة الرؤية العالمية للإدارة الرياضية (IVSM) عن تنظيم أسبوع النزال في مركز إكسبو سنترو في مدينة بالنياريو كامبوريو البرازيلية، والذي يتضمن بطولة رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو AJP، والنسخة الثالثة من بطولة أبوظبي إكستريم (ADXC 3)، والنسخة الـ 43 من بطولة “محاربي الإمارات”. ونجحت هذه البطولات الثلاث باستقطاب أقوى الرياضيين من مختلف أنحاء العالم وحظيت بإقبال جماهيري حاشد واجتذبت اهتمام وسائل الإعلام في كل مكان.

وقد سطع نجم دولة الإمارات وعاصمتها أبوظبي في مجال استضافة وتنظيم الفعاليات الرياضية عالمية المستوى، وأصبحت قبلة أقوى الرياضيين والوجهة المفضلة لعشاق الرياضات والفنون القتالية في شتى أنحاء العالم.

ويأتي أسبوع النزال في إطار شراكة بين أبوظبي ومدينة بالنياريو كامبوريو تشمل المستويات الثقافية والرياضية، بما يعكس مدى عمق العلاقات دائمة التطور بين دولة الإمارات والبرازيل والتي تعود لأكثر من أربعة عقود وترتكز على العديد من القواسم المشتركة، وشهدت عقد الشراكات وتبادل الخبرات في مختلف المجالات. كما بلغت هذه العلاقات آفاقاً جديدة بفضل تميز الدولتين وتعاونهما في مجال الرياضة، ولا سيما مع تقديمهما أقوى رياضيي الجوجيتسو والجرابلينج على مستوى العالم، مما يشكل خير دليل على قدرة الرياضة على مد جسور التواصل الثقافي والحضاري بين الشعوب، بصفتها لغة عالمية تجمع الشعوب وتتجاوز الحدود الثقافية والجغرافية.

ويستعد أبطال الجوجيتسو في قارات العالم الستة للمشاركة في بطولة رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو AJP التي تنطلق من 1 – 3 مارس وتشهد ثلاثة أيام من النزالات الحماسية والمهارات الفذة التي يقدمها نجوم البساط الساعين للفوز بجوائز البطولة وكسب مزيد النقاط لرفع تصنيفهم لدى الرابطة.

كما يشهد أسبوع النزال انطلاق النسخة الثالثة المرتقبة من بطولة أبوظبي إكستريم (ADXC 3) يوم 2 مارس المقبل في مركز إكسبو سنترو في مدينة بالنياريو كامبوريو. وتشهد هذه البطولة كعادتها مشاركة نخبة من أقوى الرياضيين في نزالات حماسية وتقدم لعشاق الرياضات القتالية عرضاً فريداً لمهارات الجوجيتسو والجرابلينج، والذين يستعرضون مهاراتهم ويقدمون أفضل ما لديهم في مباريات تمتد لثلاث جولات مدة كلٍّ منها ثلاث دقائق ضمن قفص مثمَّن الأضلاع. وتقدم الفعالية جلسة تدريب مفتوحة وفعالية الوزن الرسمية لتمنح الجمهور فرصة الاطلاع على تحضيرات اللاعبين والتفاعل معهم عن كثب. وتتضمن البطولة فعاليتين رئيسيتين وفعاليتين مشتركتين إلى جانب العديد من النزالات المشوقة التي تستقطب رياضيين من البرازيل ودولة الإمارات والولايات المتحدة والأرجنتين وغيرها. ويعكس تنظيم هذه النسخة للمرة الأولى خارج أبوظبي واختيار البرازيل لتكون ساحة للنزالات مدى حرص الجهة المنظمة على الارتقاء بالبطولة وتوسيع قاعدة جمهورها وتعزيز الشعبية والأصداء العالمية الواسعة التي حصدتها في نسختيها الأولى والثانية.

ويشهد أسبوع النزال انطلاق النسخة الـ 43 من بطولة “محاربي الإمارات” يوم 3 مارس، والتي تضفي مزيداً من التشويق والإثارة إلى الحدث العالمي، حيث تمثل هذه البطولة منصة رائدة للتفوق والإلهام وتجمع أقوى رياضيي الفنون القتالية المختلطة، وتمنحهم الفرصة للوقوف على منصة احترافية عالمية لإظهار إمكاناتهم وقدراتهم القتالية.

ورحب سعادة عبد المنعم الهاشمي، رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للجوجيتسو النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي ورئيس شركة الرؤية العالمية للإدارة الرياضية (IVSM)، بالتعاون المثمر والمستدام مع الأصدقاء في البرازيل على مستوى نشر وتطوير الجوجيتسو والفنون القتالية بشكل عام، مشيراً إلى أن أسبوع النزال الإماراتي في مدينة بالنياريو كامبوريو يمثل محطة مهمة من محطات التعاون المشترك والمتنامي بين البلدين.

وقال الهاشمي: “تنظيم 3 بطولات كبرى في نفس أسبوع النزال (بطولة رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو AJP، وأبوظبي إكستريم، ومحاربي الإمارات) يجسد حرص اتحاد الإمارات على توسيع الشراكة والتعاون مع الأصدقاء في البرازيل، على كافة المستويات باعتبار الإمارات أكبر مطور لرياضة الجوجيتسو في العالم، ومن هنا كان القرار بأن تكون البرازيل هي أول محطة لتلك المبادرة المهمة التي تخرج لأول مرة من الإمارات إلى دولة أخرى”.

وأضاف: “الرياضة تقوم بأدوار مهمة بين الشعوب ومنذ تأسيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو وهو يسعى لمد جسور التعاون مع مختلف دول العالم، في مجالات نشر وتطوير اللعبة، والفنون القتالية بشكل عام، وعلى مستوى صناعة الأبطال، وتنظيم البطولات الاحترافية بأعلى معايير الجودة، ونحن مستمرون في ذلك، ونعتبر أن الشراكة مع البرازيل من أنجح الشراكات الرياضية في العالم”.

وبدوره قال فابريسيو أوليفيرا، عمدة مدينة بالنياريو كامبوريو: “سعداء للغاية باختيار مدينتنا لاستضافة أسبوع النزال الذي تنظمه أبوظبي، عاصمة الرياضات القتالية في العالم، ونتطلع إلى احتضان نزالات مشوقة بين أقوى الرياضيين من مختلف أنحاء العالم ومنح الجمهور فرصة الاستمتاع بمشاهدة نخبة الرياضيين يتنافسون على حصد الألقاب. ولطالما تميزت دولة الإمارات بدعم الرياضات القتالية وتنظيم واستضافة أروع الفعاليات”.

ولعبت أبوظبي على مدار السنوات الماضية دوراً محورياً في الترويج لرياضة الجوجيتسو وتحفيز انتشارها العالمي من خلال تنظيم واستضافة أقوى البطولات ومدّ الرياضيين بجميع وسائل الدعم وتمكينهم على الأصعدة كافة، وأصبحت أرض الفرص لهؤلاء الرياضيين ومنحتهم إمكانات لا حصر لها لأجل تحقيق طموحاتهم وأحلامهم.

زر الذهاب إلى الأعلى