عاجل
صحةمجتمع

الأمراض المنقولة جنسيا تتسبب في وفاة 2.5 مليون شخص كل عام

صدى المغرب –  وكالات

الثلاثاء 21 ماي 2024 – 16:50

وفقا لتقرير جديد لمنظمة الصحة العالمية،تواصل الأوبئة العالمية لفيروس نقص المناعة المكتسبة والتهاب الكبد الفيروسي والأمراض المنقولة جنسيا تشكيل تحديات كبيرة على الصحة العامة، مما يتسبب في وفاة 2.5 مليون شخص كل عام.

ويفيد تقرير “تنفيذ الاستراتيجيات العالمية لقطاع الصحة بشأن فيروس نقص المناعة المكتسبة والتهاب الكبد الفيروسي والأمراض المنقولة جنسيا 2022-2030” بأن هذه الأخيرة تواصل تزايدها في العديد من المناطق. ففي عام 2022، حددت منظمة الصحة العالمية هدفا طموحا لخفض العدد السنوي لحالات الإصابة بمرض الزهري بين البالغين بمقدار عشرة أضعاف بحلول عام 2030، من 7.1 مليون إلى 0.71 مليون.

ومع ذلك، زادت الإصابات الجديدة بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 إلى 49 عاما بأكثر من مليون حالة في عام 2022، لتصل إلى 8 ملايين.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس: “هناك قلق جدي بشأن تزايد حالات الإصابة بمرض الزهري” لكنه أشار “لحسن الحظ الى إحراز تقدم كبير على عدة جبهات أخرى، من قبيل تسريع الوصول إلى المنتجات الصحية الأساسية، بما في ذلك التشخيص والعلاج”.

وأضاف “إننا نمتلك الأدوات اللازمة لإنهاء هذه الأوبئة التي تهدد الصحة العامة بحلول العام 2030، ولكن يتعين علينا الآن أن نضمن قيام البلدان، في سياق عالم متزايد التعقيد، ببذل كل ما في وسعها لتحقيق الأهداف الطموحة التي حددتها”.

وتظهر البيانات الجديدة أيضا زيادة في حالات السيلان المقاوم للأدوية المتعددة. ففي عام 2023، من بين 87 دولة تم فيها إجراء ترصد معزز لمقاومة مضادات الميكروبات في مرض السيلان، أبلغت 9 دول عن مستويات عالية (5٪ إلى 40٪) من المقاومة للأدوية. وتقوم منظمة الصحة العالمية برصد الوضع وتحديث العلاج الموصى به للحد من انتشار هذه السلالة المقاومة للأدوية المتعددة من مرض السيلان.

وفي عام 2022، تم تسجيل حوالي 1.2 مليون حالة جديدة من التهاب الكبد ب وحوالي مليون حالة جديدة من التهاب الكبد س. وارتفع العدد التقديري للوفيات الناجمة عن التهاب الكبد الفيروسي من 1.1 مليون في عام 2019 إلى 1.3 مليون في عام 2022 على الرغم من فعالية أدوات الوقاية والتشخيص والعلاج.

ولم تنخفض الإصابات الجديدة بالإيدز إلا من 1.5 مليون في عام 2020 إلى 1.3 مليون في عام 2022. ولا تزال الوفيات المرتبطة بالمرض مرتفعة. ففي عام 2022، تم تسجيل 630 ألف حالة وفاة مرتبطة بالإيدز، بما في ذلك 13% بين الأطفال دون سن 15 عاما.

زر الذهاب إلى الأعلى