عاجل
ثقافة و فن

مؤسسة المحافظة على التراث الثقافي تنظم الحفل السنوي

صدى المغرب – الرباط

الاربعاء 29 ماي 2024 – 17:21

نظمت مؤسسة المحافظة على التراث الثقافي لمدينة الرباط، التي تترأسها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، اليوم الأربعاء بتارودانت، حفلها السنوي احتفاء بالمشاركين في النسخة الاستثنائية لبرنامج “أكتشف تراث مدينتي- تارودانت”، وذلك برسم الموسم الدراسي 2023-2024.

وذكر بلاغ للمؤسسة أن هذا البرنامج الذي ينجز بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، ووزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومنظمة اليونسكو، وبتعاون مع المعهد الوطني للبحث الزراعي والمعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان، بالإضافة لشركاء آخرين، عرف مستجدات عدة همت بالأساس إصدار نسخة خاصة من العدة التربوية للبرنامج، إذ تمت مواءمتها من قبل خبراء ومهنيي التراث بما يتماشى والسياق المكاني والزماني لتارودانت.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه العدة تعرف المتعلمين بالتراث الثقافي ومكوناته، وتقترح عليهم مواضيع تهم التراث الثقافي لمدينتهم، وتقربهم من وجهات ومسارات ومواقع تنضوي ضمن قائمة التراث الوطني بالمدينة، وهي المواقع التي زارها المشاركون في البرنامج رفقة أساتذتهم وخبراء ومختصين في التراث.

وحسب البلاغ، فقد عرفت هذه النسخة الخاصة من البرنامج مشاركة 20 ثانوية إعدادية، حصل جميع متعلميها ومتعلماتها المستفيدين من البرنامج على شواهد تقديرية، مضيفا أن الأساتذة، والمديرين ولجنة تتبع البرنامج ومهنيي التراث حصلوا بدورهم على شواهد تقديرية وجوائز تشجيع على مشاركتهم في برنامج “أكتشف تراث مدينتي”.

وبلغ عدد المشاركين في هذا البرنامج التربوي بتارودانت أزيد من 700 مستفيد، وهو “عدد مهم” ينضاف لعدد المشاركين في “أكتشف تراث مدينتي”، منذ انطلاقه بالرباط عام 2022، والذي تجاوز عشرة آلاف مشارك ومشاركة.

وأوضح البلاغ أنه في هذه النسخة الخاصة، وهي المحطة الأولى للبرنامج بعد ثلاث دورات متتالية بمدينة الرباط، استفاد ما يزيد عن 660 متعلما ومتعلمة من المؤسسات التعليمية المشاركة في البرنامج، فضلا عن انضمام 40 أستاذا وأستاذة ومديرا ومديرة استفادوا من تكوين عزز مهاراتهم ومعارفهم حول التراث الثقافي ومكنهم من التعرف على كيفية استخدام العدة التربوية الخاصة بالبرنامج.

وخلص البلاغ إلى أن الحضور خلال الحفل الختامي الذي أقيم بالمركز الثقافي بتارودانت، تمكنوا من متابعة برنامج غني وحافل سلط الضوء على الإبداعات الفنية للشباب المشاركين في البرنامج من خلال معرض لأعمالهم اليدوية وفقرات متنوعة شملت تقديم لوحات فنية مختلفة من أداء المتعلمين والمتعلمات في أجواء احتفالية وقفت عند التراث الثقافي لمدينة تارودانت.

وأبرز أن هذه الأنشطة، إلى جانب الإبداعات الفنية للمشاركين في البرنامج، تأتي تعزز مهمة مؤسسة المحافظة على التراث الثقافي لمدينة الرباط في تقريب الشباب من تراثهم وتعزيز مكانته لديهم عبر التربية على التراث بالاعتماد على الفن والثقافة، مذكرا بأن برنامج” أكتشف تراث مدينتي” انفتح على تارودانت في سياق زلزال الحوز، وهدف إلى تقريب الناشئة من تراثها أكثر وتعريفها به عن قرب.

يذكر أن برنامج “أكتشف تراث مدينتي” يهدف إلى رفع مستوى الوعي لدى متعلمي الثانويات الإعدادية والأطر التربوية بأهمية المحافظة على التراث الثقافي وتعزيز الأساليب التي تعتمد على التربية الفنية والثقافية في العملية التعليمية والتربوية.

زر الذهاب إلى الأعلى